جهاز حماية المستهلك وأهم حقوق المستهلك وكيف يطالب بها؟

الحقوق والواجبات وجهان لعملة واحدة. لا وجود لأحد دون الآخر، فـ ثنائية الأخذ والعطاء تتجسد في هذه المعادلة، وهي لا تسمح بإهمال أحد قطبيها، فإذا أهمل الانسان الواجب ضاعت عليه حقوقه، واذا تخلى عن حقوقه لن يكون قادرا على القيام بواجباته، وهذا هو السبب الرئيسي الذي دفع الدول إلى إنشاء جهاز لحماية المستهلك لوضع الأمور في نصابها الصحيح، فبما أن الأسواق تتجه نحو العولمة، فإن الصلة المباشرة بين الشركة المصنعة والمستخدم النهائي تصبح بعيدة لذا فإن الجهاز سيصبح حلقة الوصل بينهم وسيحمي المواطن من الإعلانات الوهمية وسوف يحدد عدد المسئوليات لجميع الأطراف سواء الجهاز أو المواطن أو المستهلك أو المنتج،
يضمن جهاز حماية المستهلك:
الإشراف والرقابة على السوق:
الإشراف على تجارة السلع الاستهلاكية عن طريق بعض الهيئات والقطاعات مثل هيئة السلع التموينية، قطاع الرقابة والتوزيع، وقطاع التجارة الداخلية.
الإشراف على المعلومات المتعلقة بالسلع والخدمات، وكذلك المعلومات المقدمة من الشركات المصنعة أو البائعين أو مقدمي الخدمات حتى تكون متوافقة مع القوانين واللوائح.
الإشراف على التحديد الصحيح لوزن وحجم السلع الاستهلاكية الغذائية وغير الغذائية، والحساب الصحيح لسعر السلعة، وكذلك الإشراف على إجراءات بيان الأسعار.
الإشراف على الخدمات
الإشراف على التجارة والأعمال الإلكترونية.
تنظيم وتنسيق التعاون بين مؤسسات الإشراف والرقابة المعنية بتنفيذ سياسة الدولة بشأن حماية حقوق المستهلك.
مراجعة شكاوى المستهلكين بشأن انتهاك حقوقهم وتقديم المساعدة في حل النزاعات مع المصنعين والبائعين ومقدمي الخدمات.

حماية المصالح الاقتصادية للمستهلكين:

الإشراف على الإعلانات المختصة بالمشاريع كالشركات العقارية وإلزامها بمنع الإعلان أو الترويج عن مشروعاتها وبيع الوحدات، إلا بعد الحصول على رخصة البناء أو على الأقل الموافقة الوزارية على المشروع، ومن أجل الامتثال لحقوق المستهلكين بما في ذلك:
التحقق من النظر في الإجراءات لتنفيذ التزامات الضمان.
الامتثال لقوانين وأنظمة عقود الإقراض وغيرها من العقود.
التحقق مما إذا كانت العقود التي يبرمها المستهلك تشمل الإجراءات المنصوص عليها في القوانين واللوائح.
ما هو قانون حقوق المستهلك؟
يوفر قانون حقوق وحماية المستهلك وسيلة للأفراد للرد على ممارسات الأعمال المسيئة. صُممت هذه القوانين لحمل بائعي السلع والخدمات على المساءلة عندما يسعون إلى تحقيق الربح عن طريق الاستفادة من افتقار المستهلك للمعلومات أو القدرة على المساومة.

حقوق المستهلك:
الحق في الصحة و السلامة: ضد هذه السلع والخدمات التي تشكل خطراً على صحته وحياته وممتلكاته، وهذا ينطبق بشكل خاص على الأدوية والمواد الغذائية والسيارات، يتطلب الحق أن يتم اختبار جميع المنتجات ذات الطبيعة الحساسة للحياة والممتلكات بعناية والتحقق من صحتها قبل تسويقها إلى المستهلك.

الحق في المعلومات: ويحق للمستهلك أيضًا أن يتم تزويده بجميع المعلومات التي على أساسها يقرر شراء السلع أو الخدمات. وتتعلق هذه المعلومات بالجودة، والمعيار، وتاريخ الصنع وطريقة الاستخدام، وما إلى ذلك للسلعة وبالتالي يتعين على المنتج توفير جميع هذه المعلومات بطريقة سليمة،
الحق في الاختيار: للمستهلك الحق المطلق في شراء أي سلع أو خدمات من اختياره من بين السلع أو الخدمات المختلفة المتوفرة في السوق. وبعبارة أخرى لا يمكن لأي بائع أن يؤثر على اختياره بطريقة غير عادلة. إذا قام أي بائع بذلك فسيعتبر تدخلاً في حقه في الاختيار.

الحق في الاستماع: يحق للمستهلك أن يسمع شكواه تحت هذا الحق يمكن للمستهلك تقديم شكوى ضد كل تلك الأشياء التي تضر بمصلحته أولاً وفي هذه الأيام أنشأت العديد من المؤسسات الكبيرة بعض الجمعيات لخدمة المستهلك.
الحق في طلب الانتصاف: في حالة عدم قدرة المنتج على إرضاء المستهلك يكون له الحق في استبدال المنتج أو تعويضه أو إعادة المبلغ المستثمر في المنتج وذلك في خلال 14 يوم من تاريخ الاستلام.

الحق في الحصول على فاتورة مؤرخة تتضمن نوع السلعة أو الخدمة وسعرها وكميتها ومقدارها.
الحق في تعليم المستهلك: تشير تلك إلى تثقيف المستهلك باستمرار فيما يتعلق بحقوقه. بعبارة أخرى يجب أن يكون المستهلكون على دراية بالحقوق التي يتمتعون بها ضد الخسارة التي يعانون منها بسبب السلع والخدمات التي يشترونها.
الحق في التعويض: يشير ذلك الي حق المستهلك في الحصول علي تعويض عادل عن الأضرار التي تلحق بالمستهلك أو بأمواله جراء شراء المنتجات أو استخدامها أو تلقي الخدمات.

مسؤوليات المستهلك:
يتحمل المستهلك مسئولية معينة بكونه مستهلك واعي يمكنه إحداث التغييرات في المجتمع ويساعد المستهلكين الآخرين على محاربة الممارسة غير العادلة أو أن يكونوا غير مدركين لها.
يجب أن يكونوا على دراية بحقوقهم بموجب قانون حماية المستهلك ويجب أن يمارسوا ذلك في حالة الضرورة.
يجب على المستهلك التحقق من العلامات القياسية التي تم تقديمها للتأكد من صحة وجودة المنتج إلخ….
عليك إدراك جودة وسلامة السلع والخدمات قبل الشراء وجمع كل المعلومات والحقائق المتاحة عن المنتج أو الخدمة.
وجب عليه تقديم الشكاوى وإبلاغ الشركات والمستهلكين الآخرين بعدم الرضا عن منتج أو خدمة ما بطريقة عادلة ونزيهة ويمكنه التواصل مع جهاز حماية المستهلك عن طريق ما يلي:
إرسال رسالة على رقم “الواتس آب” 01281661880 تتضمن الشكوى والمستندات المؤيد لها.
خدمة الخط الساخن والاتصال بالجهاز على الرقم 19588 من خلال أي خط أرضي.
خدمة “الفاكس” عبر إرسال الشكوى من خلال الفاكس على رقم 35380384.
إرسال الشكاوى عن طريق الموقع الإلكتروني للجهاز http://www.cpa.gov.eg
التوجه إلى مقر الجهاز بالعنوان 96 شارع أحمد عرابي – المهندسين أو 115 ب القرية الذكية لتقديم الشكوى باليد.
تطبيق المحمول على جوجل ستور وبلاي ستور
ويرجى إرفاق صورة من فاتورة الشراء عند تقديم الشكوى أو إرسال صورة الفاتورة والمستندات الخاصة بالمنتج أو الخدمة محل الشكوى مدون عليها البيانات الخاصة بالشاكي أو رقم الشكوى “في حالة استيفاء البيانات” إلى بريد الجهاز الإلكتروني .complaints@cpa.gov.eg

By |2019-06-10T18:29:22+01:00مايو 15th, 2019|قانون|0 Comments

Leave A Comment